صحار يتجاوز المضيبي ويعبر إلى دور الثمانية

توووفه – لؤي الكيومـي

عبر صحار من بوابة المضيبي للدور ربع النهائي من مسابقة كأس جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم حينما تغلب عليه بركلات الجزاء الترجيحية عقب نهاية الوقت الأصلي بالتعادل السلبي في المباراة التي جرت أحداثها على أرضية مجمع صحار الرياضي وسط حضور جماهيري غفير .

بداية اللقاء اتصف بالهدوء النسبي وانحصر اللعب في وسط الملعب مع تبادل الكرات حتى الدقيقة 7 عندما توغل المحترف في صفوف صحار فندونو ولعب عرضية أرضية مثالية إلا أنها لم تجد المتابعة المناسبة. هذه الكرة أعطت الثقة للاعبي صحار ونجحوا في الإمساك بزمام الأمور خصوصاً  في وسط الملعب دون خلق فرص خطيرة للتسجيل.

المضيبي لم يستمر هدوءه كثيراً  واحتسب حكم اللقاء خطأ  لصالحه نفذه لاعبـه بشكل جيد إلا أن كرته اعتلت العارضة بقليل، وفي الدقيقة 16 تحصل صحار على خطأ قرب منطقة الجزاء، ونفذها المحترف فندونو بشكل مميز إلا أن حارب الحبسي أبعدها بكل صعوبة. الدقائق مرت دون تدوين هدف أو فرص سانحة للتسجيل من قبل الطرفين وينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي .

ومع صافرة محمود المجرفي إذاناً منه بانطلاق الشوط الثاني أوضح صحار الرغبة في تسجيل هدف السبق من خلال الأفضلية التي سجلها إلا أنها لم تشفع له بالتقدم في النتيجة بعد الكرات العشوائية بين أقدام لاعبيه. الدقيقة 54 حملت أخطر فرص اللقاء عندما وجد اللاعب أحمد العجمي نفسه أمام مرمى المضيبي بيد أنه لم يتعامل معها بالشكل المثالي لتعتلي العارضة. المضيبي ومن هجمة مرتدة سنحت له فرصة خطيرة إلا أن مهاجمه حيث سددها خارج الملعب ورد عليها المعتصم الشبلي برأسية جميلة لصحار و تعامل معها حارب الحبسي بتميز .

بعدها تبادل الفريقان الكرات العشوائية ولم تُخلق فرص خطرة على المرميين، المحترف اليمني محسن محمد كاد أن يعطي الأسبقة للمضيبي وذلك برأسيته في المنطقة المحرمة ولكن كرته جانبت القائم الأيمن لمرمى فارس الغيثي. البديل في صفوف صحار سوري كاد أن يقتل أحلام المضيبي بتسديدة قوية جانبت القائم الأيسر للمضيبي في الوقت بدل الضائع لينتهي اللقاء بالتعادل السبلي ويوجه الفريقين لخوض ركلات الترجيح التي ابتمست في وجه صحار  بنتيجـة 5-4 .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى