مونديال كرة الطاولة للأشبال والناشئين ينطلق بمسقط ..غدا

مسقط – توووفه
تفتتح مساء غد الأربعاء منافسات بطولة العالم لكرة الطاولة للأشبال والناشئين والتي تستضيفها السلطنة ممثلة باللجنة العمانية لكرة الطاولة بالتعاون مع الاتحاد الدولي لكرة الطاولة وذلك خلال الفترة من 7-11 من فبراير الجاري بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر، في تمام الساعة الخامسة مساء بالصالة الرئيسية بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر،وذلك برعاية سمو السيد كامل بن فهد بن محمود آل سعيد مساعد الأمين العام لمكتب نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء،

وتشهد البطولة مشاركة 19 دولة وهي: الصين والهند ومصر والتشيك واليونان وباكستان واندونيسيا و إيران والأردن والسعودية وقطر والسويد ولبنان واسكوتلندا وسوريا وتايلند واليمن والفلبين بالإضافة إلى السلطنة وسيمثل هذه المنتخبات نحو 114 لاعباً ولاعبة وأكثر من 50 مدربا وإداريا.
وستنطلق المنافسات صباح الغد  عبر إقامة لقاءات دور المجموعات، على أن تستكمل المنافسات بالفترة المسائية، وسيتم تخصيص الفترة الأولى للفترة المسائية بإقامة حفل الافتتاح المبسط ومن ثم إكمال منافسات اليوم الأول، وتم توزيع منافسات البطولة إلى ثلاث فئات، حيث تم تخصيص فئة خاصة لمنافسات تحت 12 سنة (فردي) للذكور والإناث وكذلك المنافسات الخاصة تحت 15 سنة للفردي والفرق (للذكور والاناث) إبى جانب منافسات تحت 17 سنة للفردي والفرق (للذكور والاناث)، وستقام البطولة على أساس القوانین الساریة من قبل الاتحاد الدولي لكرة الطاولة ووفق التعدیلات المعتمدة لمسابقات البطولات على المستوى الفردي وكذلك الزوجي.
وتعد هذه المشاركة التاريخية فرصة كبيرة لنجوم منتخبنا الوطني الذين يشاركون للمرة الأولى في بطولات العالم، حيث ستكون الفرصة مؤاتية لهم في الاستفادة والاحتكاك مع باقي الممثلين من مختلف الدول الأخرى المشاركة، ويعول على لاعبي منتخبنا الوطني الكثير في هذه البطولة وعلى رأسهم اللاعب المبدع أحمد الريامي الذي شارك مؤخرا في المعسكر التدريبي لدول منطقة غرب آسيا (معسكر الأمل) والذي أقيم خلال الفترة من 20 ولغاية 26 من الشهر الجاري برفقة المدرب الوطني عبدالله الحجري بالاردن، وأثبت الريامي براعته الكبيرة في المعسكر واستفاد كثيرا من معسكر الأمل بالأردن والذي كان واحدا من أبرز المعسكرات الناجحة نظرا للمشاركة الكبيرة من ممثلي مختلف الدول الاسيوية، وأقيمت التدريبات على فترتين صباحية ومسائية وكانت تدار عبر عدد من المدربين المعروفين في القارة الآسيوية، ولعب أحمد الريامي عدة مباريات ومن ضمنها مباريات لتحديد المراكز الا أنه لم يتأهل، وقدم أحمد الريامي مستويات جيدة في جميع المباريات وانبهر الجميع من مستواه الفني الجيد، حيث كان مميزا في ضرباته وكذلك في قراءته للمبارة، ولعب مبارياته ضد لاعبي الأردن والسعودية والبحرين وسوريا.
وأكمل لاعبو منتخبنا الوطني جاهزيتهم لخوض منافسات البطولة، حيث خضع اللاعبون لفترة معسكر تدريبي دام لقرابة شهر تقريبا ولكل الفئات للبراعم والأشبال والناشئين لكرة الطاولة، ووصل اللاعبون إلى درجة جيدة من الجاهزية المثالية لخوض منافسات البطولة، وتدرب لاعبو المنتخب الوطني على مختلف الجوانب الفنية والتكيتيكة ومنها رفع جاهزية لاعبينا من النواحي المهارية والبدنية والخططية والنفسية وتحسين حركات الأقدام والإرسال والاستقبال وربطها بالكرات الثالثة والرابعة، وبلغ عدد الحصص التدريبية التي خاضها اللاعبون نحو أكثر من 35 حصة تدريبية موزعة على فترتين تدريبيتين صباحية من الساعه 10 ولغاية 12:30 ومسائية من الساعة 6 ولغاية 8:30.
وتضم قائمة المنتخب الوطني من فئة البراعم اللاعبين: مؤيد المطوع ومحمد المطوع واحمد الريامي وعمر الغساني وايمن الشحي، أما فئة الأشبال فتضم كلا من: المنذر الغساني ومعاذ الشحي وعيسى الريامي وعبدالرحمن الزعابي وحسين اللواتي، أما قائمة فئة الناشئين فتضم اللاعبين ،مشعل الشحي ومحمد البلوشي وعبدالله البلوشي، وتواجد بالمعسكر  بالإضافة إلى مدرب المنتخبات الوطنية محمد عتوم ومساعده عبدالله الحجري كل من الممرنين سعيد الخروصي ومهند البلوشي وأحمد حلمي وأسعد الرئيسي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى