أولمبياد بكين 2022 لن يشهد إدراج رياضات إضافية

  • (د ب أ) – توووفه

أعلن خوان أنطونيو سامارانش، نائب رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، اليوم الأربعاء، أن دورة الألعاب الأولمبية الشتوية المقررة في بكين عام 2022، لن تشهد إدراج أي رياضات إضافية.

ويرأس سامارانش، وهو نجل الراحل خوان أنطونيو سامارانش الرئيس الأسبق للجنة الأولمبية الدولية ويحمل نفس الأسم، لجنة التنسيق المؤقتة لأولمبياد بكين 2022 الشتوي.

وتشهد دورة الألعاب الأولمبية الشتوية التي تحتضنها كوريا الجنوبية في بيونج شانج اعتبارا من بعد غد الجمعة وحتى 25 فبراير الجاري، رقما قياسيا يتثمل في توزيع 102 ميدالية في 15 مسابقة في سبع رياضات.

ولا يزال من المحتمل إدراج مسابقات جديدة ضمن الرياضات الحالية، لأولمبياد بكين 2022 الشتوي لكنه لن يشهد إضافة رياضات أخرى.

وشهد برنامج أولمبياد بيونج شانج إدراج منافسات الانطلاق الجماعي في التزلج السريع لفئتي الرجال والسيدات، وكذلك منافسات التزلج الألبي للفرق والكيرلنج للزوجي المختلط ومنافسات “بيج إير” في التزلج بالألواح. بينما استبعد من البرنامج منافسات التزلج بالألواح في خط متعرج.

وكان التزلج السريع على المضمار القصير آخر رياضة جديدة تضاف إلى الألعاب الأولمبية الشتوية التي أقيمت في عام 1992 بمدينة ألبيرفيل الفرنسية، بينما شهدت الدورات الشتوية عودة منافسات الكيرلنج في أولمبياد 1998 بمدينة ناجانو اليابانية، بعد غياب 74 عاما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى