قبل العودة للمنافسات الأوروبية.. صراع نابولي ويوفنتوس يتجدد بالكالشيو

  • (د ب أ)- توووفه

يتطلع يوفنتوس، بطل الدوري الإيطالي في المواسم الستة الأخيرة، لاعتلاء صدارة المسابقة، ولو مؤقتا، قبل تحويل وجهته نحو بطولة دوري أبطال أوروبا، وذلك عندما يحل ضيفا على فيورنتينا غدا الجمعة في افتتاح المرحلة الرابعة والعشرين للبطولة.

ويستهل يوفنتوس، الذي يحتل المركز الثاني حاليا في ترتيب المسابقة المحلية بفارق نقطة خلف نابولي (المتصدر)، مشواره في الأدوار الإقصائية لدوري الأبطال بمواجهة ضيفه توتنهام هوتسبير الإنجليزي يوم الثلاثاء القادم في ذهاب دور الستة عشر للبطولة القارية.

في المقابل، يواجه نابولي مهمة صعبة عندما يستضيف لاتسيو بعد غد السبت، قبل أن يخوضا منافسات الدوري الأوروبي يوم الخميس المقبل.

وصرح ماوريتسيو ساري، مدرب نابولي: “إن المنافسة مع يوفنتوس تبدو ضارية وهو ما يحتم علينا الفوز في مبارياتنا المقبلة”.

أوضح ساري: “إن تحسنا طرأ على أداءنا في المباريات الأخيرة”.

وتابع: “ربما نشعر بضغوط أقل عن ذي قبل، واكتسبنا المزيد من الخبرة، ولكن مازال أمامنا طريق طويل (15 مباراة)، ويتعين علينا مواصلة التركيز حتى لا نفقد الصدارة”.

ويسعى لاتسيو، صاحب المركز الثالث بفارق 14 نقطة خلف نابولي، لإنهاء نتائجه المخيبة في البطولة، عقب خسارته 1 / 2 أمام ميلان وجنوه في المرحلتين الماضيتين.

ومازال فريق العاصمة، الذي يبلغ رصيده 46 نقطة، متواجدا ضمن المراكز الأربعة الأولى المؤهلة لدوري الأبطال في الموسم القادم، لكنه يواجه منافسة شرسة من إنتر، صاحب المركز الرابع، الذي يبتعد عنه بفارق نقطة واحدة، وكذلك روما صاحب المركز الخامس، الذي يتأخر عنه بنقطتين.

وعقب الخسارة أمام جنوه، كانت هناك مواجهة مريرة بين سيموني إنزاجي، مدرب لاتسيو، والجناح البرازيلي فيليبي أندرسون، الذي من المقرر استبعاده من مواجهة نابولي.

وقال أرتورو دياكونالي، المتحدث باسم لاتسيو، إنه كان من المتوقع إجراء مناقشة بعد الهزيمة الأخيرة المؤسفة.

وصرح دياكونالي: “مازلنا نشعر بالغضب من الخسارة يوم الاثنين الماضي، ولكن لدينا الإرادة اللازمة للتخلص منها على الفور”.

وأضاف دياكونالي “أعتقد أننا سنقدم مباراة جيدة للغاية يوم السبت، وأرى أن اللاعبين سوف يبذلون أقصى الجهد أيضا من أجل نسيان كل تلك التطورات التي تم تصورها”.

ويخرج فريقا أتالانتا وميلان، اللذان يستعدان لاستئناف مسيرتهما في بطولة الدوري الأوروبي، لملاقاة كروتوني وسبال على الترتيب بعد غد.

ويحتل أتالانتا المركز السابع، متفوقا بفارق نقطة واحدة على ميلان، صاحب المركز الثامن، وكلاهما يسعى للتواجد ضمن المراكز المؤهلة للدوري الأوروبي في الموسم المقبل.

ويلتقي يوم الأحد القادم في المرحلة ذاتها، ساسولو مع كالياري وكييفو مع جنوه وإنتر مع بولونيا وتورينو مع أودينيزي وسامبدوريا مع فيرونا وروما مع بينفينتو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى