محرز ينهي تمرده ويؤكد تركيزه مع “الثعالب”

  • إفي – توووفه

عاد اللاعب الدولي الجزائري رياض محرز، الجمعة، إلى تدريبات ليستر سيتي بعد أسبوع من الغياب غير المبرر إثر فشل انضمامه لمانشستر سيتي، مؤكدا أنه “يركز تماما” مع فريقه.

وكان محرز (26 عاما) والذي حصل على لقب أفضل لاعب في البريميير ليج قبل موسمين، قريبا للغاية من مغادرة ملعب كينج باور متوجها نحو مانشستر سيتي في اليوم الأخير من الانتقالات لكن فريقه رفض العروض الثلاثة التي تقدم بها السيتي للظفر بخدماته.

ولم يتواجد اللاعب، الذي تقدم بطلب رسمي للرحيل، في المدينة الرياضية لليستر منذ نهاية يناير الماضي. لكن المدرب كلود بول استدعاه رغم ذلك لمباراة السبت المقبل في الدوري أمام السيتي.

وأوضح محرز في بيان “خلال الأيام الـ10 الماضية، تحدث أناس يقولون إنهم أصدقائي عني وعن أشياء لم يكونوا يعلموا عنها شيئا. كما نشر صحفيون مقالات دون التحقق من المصادر، لذا أود أن أوضح الأمور حول غيابي”.

وأكد “لم يتحدث مستشاري أو أنا حول هذا الأمر، لذا فإن كل ما قيل لم يكن له أساس. كان ليستر سيتي يعلم طوال الوقت أين أنا وما أفكر به. كنت جزءا من الفريق الذي حقق نجاحا كبيرا في الأعوام المنصرمة، مثل الصعود إلى البريميير ليج والفوز باللقب”.

كان فريق “الثعالب”، رفض ثلاثة عقود من السيتي، آخرها بـ50 مليون استرليني، لضم اللاعب الدولي الجزائري في آخر أيام موسم الانتقالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى