سيتيين: إدارة برشلونة سعيدة

(إفي)- توووفه
قال مدرب برشلونة، كيكي سيتيين، الثلاثاء إن إدارة النادي الكتالوني “سعيدة” بعمل جهازه الفني على رأس الفريق الأول، مشيرا إلى أنه لم يشعر مطلقا بأن مستقبله مهدد قبل الفوز على فياريال بنتيجة (1-4).

وأوضح سيتين في مؤتمر صحفي قبل الدربي المرتقب الأربعاء أمام إسبانيول على ملعب كامب نو أن: “ما بلغني من النادي هو أنهم سعداء بالعمل الذي نقوم به وهذا ما ركزت عليه”.

وعلى هذا النحو، أكد مدرب البرسا مجددا تصريحات رئيس برشلونة جوسيب ماريا بارتوميو، الذي قال هذا الصباح في مقابلات إذاعية إن سيتيين سيواصل قيادة الفريق.

وفيما يتعلق بالمستوى الحالي للفريق الكتالوني، قال مرة أخرى إنه سعيد بأداء لاعبيه ودافع عن عمله ضد إشبيلية (0-0) وسيلتا (2-2) وأتلتيكو مدريد (2-2)، وهي مباريات يرى أنها كانت ستنتهي بالفوز لصالح البرسا إذا توفر عنصر الحسم الذي كان متاحا أمام المرمى أثناء مواجهة فياريال.

وصرح المدرب الذي كان ينتقد الصحافة بشكل خاص خلال المؤتمر الصحفي: “كانت هناك أشياء كثيرة إلى جانب الأهداف نحققها بشكل جيد ونحن راضون للغاية عنها”.

وأوضح ستيين أن الإعلام يركز فقط على: “الأهداف والمكاسب والخسائر” لاستخلاص استنتاجات حول استمرارية المدربين.

وتابع: “لا تقنعني أن الفريق كان سيئا. لدي المعايير الخاصة بي بعد تحليل جميع المباريات والدقائق التي خضناها”.

كما اغتنم المدرب الإسباني الفرصة لتسليط الضوء على خاصية الحكم عبر الفيديو “فار”، مشيرا إلى أنها “أداة استثنائية” لا يتم استخدامها “بأفضل طريقة”.

وعلى الرغم من النقاط الأربع التي تفصل برشلونة عن ريال مدريد المتصدر في ظل تبقي فقط 4 جولات، أعرب سيتيين عن ثقته في استمرار التنافس على لقب الدوري الإسباني، وهي المنافسة التي يعتقد أنه قادر على الفوز بها.

وأضاف: “علم الرياضيات يخبرنا أنه عليك أن تبقي متمسكا بالأمل حتى اليوم الأخير، دون التفكير في ما يفعله المنافس، ولكن من المهم التركيز على أنفسنا للفوز بجميع المباريات”.

وحول أداء الفرنسي أنطوان جريزمان، أعرب المدرب عن تقديره الشديد لعمل المهاجم الشاب، على الرغم من أنه اعترف بأنه يفضل رؤية الأشياء بشكل موسع بدلا من الاسترشاد بأحاسيس مباراة واحدة.

وتحدث الفني عن المباراة المرتقبة أمام إسبانيول، مشيرا إلى أنها التزام يعتبره صعبا، لأنه يفهم أن مباريات الديربي “ليست لها علاقة باللحظة التي يمر بها كل فريق”.

واستطرد: “ليس برشلونة هو الفريق الذي سيرسل إسبانيول إلى الدرجة الثانية، وهذا نتيجة لعمل تم على مدار العام”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق