زيارة رسمية “ثانية” لملعب طنجة الكبير تحدد مصير السوبر الإسباني

 (إفي) – توووفه

 

زارت اللجنة الفنية بالاتحاد الإسباني لكرة القدم، إلى جانب ممثلين لناديي برشلونة وإشبيلية، اليوم الجمعة ملعب (طنجة الكبير) الذي سيستضيف مباراة كأس السوبر بين الفريقين يوم 12 أغسطس المقبل.
وتعد هذه هي الزيارة الثانية لمسئولي الناديين وللاتحاد للملعب الذي سيستضيف النسخة الأولى من هذه البطولة التي تقام خارج شبه الجزيرة الإيبيرية، علما بأنه لقي قبولا لدى جميع الأطراف.

 


ووفقا للبيان الرسمي الذي نشره الاتحاد، زار ممثلو الاتحاد المسير للعبة، الذي يرأسه لويس روبياليس، وممثلو الناديين غرف الملابس والقاعات الخاصة بالمؤتمرات الصحفية.
وقال البيان إن المجمع الرياضي “حالته ممتازة من أجل استضافة كأس السوبر”.
وأكد “الملعب به منشآت جديدة للغاية، لم يتعد عمرها 7 سنوات، وجاهز تماما لاستقبال مباراة بحجم كأس السوبر الإسباني، كما أنه يتسع لـ45 ألف متفرج”.

 


وكانت مصادر مقربة من اللجنة المنظمة للمباراة قد أكدت أمس الخميس في تصريحات لـ(إفي)أنه تم قطع الكهرباء عن الملعب بسبب التأخر في تسديد فواتير الكهرباء.
ولم تقم الشركة الحكومية المسئولة عن هذه المنشأة الرياضية، الشركة الوطنية لإنجاز وتدبير الملاعب (سونارجيس)، بسداد الفواتير المستحقة عن الستة أشهر الأخيرة، ولهذا قامت شركة الكهرباء (أمانديس) بقطع الإنارة عن الملعب حتى يتم دفع المبالغ المتأخرة.


إلا أن هذا الإجراء لا يهدد بأي شكل إقامة مباراة السوبر الإسباني في البلد العربي، نظرا للاهتمام الكبير الذي توليه السلطات الوطنية والمحلية في المغرب لها، بينما أكدت مصادر لـ(إفي) أنه “سيتم إنهاء هذه الأزمة بكل السبل الممكنة” لأن الجميع يرغب في “إنجاح هذا الحدث”.
يذكر أن هذه هي النسخة الأولى في تاريخ السوبر الإسباني التي ستقام خارج إسبانيا، ولكنها ستكون ثالث بطولة كأس سوبر أوروبية يحتضنها ملعب (طنجة الكبير).
واستضاف هذا الملعب مباراة السوبر الفرنسي في 2011 بين أوليمبيك مارسيليا وليل، ثم العام الماضي بين باريس سان جيرمان وموناكو.


كما أن الفريق الكتالوني سبق وأن خاض مباراة ودية على هذا الملعب وكانت في 2012 عندما أمطر شباك الرجاء البيضاوي بثمانية أهداف دون رد.
وسيخوض برشلونة اللقاء بصفته بطلا لليجا موسم (2017-18)، بينما سيشارك الفريق الأندلسي كوصيف لبطل الكأس، حيث سقط بخماسية نظيفة أمام رفاق النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في النهائي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى