معد بدني سابق بمانشستر: لهذا السبب رونالدو أفضل رياضي عملت معه

(إفي)- توووفه

 

أبرز ميك كليج الذي عمل كمعد بدني في مانشستر يوناتيد الإنجليزي خلال الفترة التي كان يحترف فيها بصفوفه النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، في بداية مسيرته الرياضية، أن لاعب يوفنتوس حاليا “كان دؤوب في عمله ويخصص كامل ساعات يومه للتدريبات”.


وفي تصريحات لصحيفة (جازيتا ديلو سبورت) الإيطالية، قال كليج: “كريستاينو أفضل رياضي عملت معه. من جميع النواحي، كان يخصص كامل وقته تماما للتدريبات، كان شغوفا للغاية وأراد تعلم أكثر مما يقدر عليه”.


وأضاف أن كريستيانو كان معروفا بمهنيته، قائلا “لدي لقب له. إنه أداة تصويب دقيقة. يفعل ما في وسعه لتحقيق هدفه”.
وعرف كليج الذي يمتلك الآن صالة ألعاب رياضية صغيرة على بعد 20 دقيقة من وسط مدينة مانشستر، منذ اللحظة الأولى أن كريستيانو رونالدو الذي كان يبلغ بالكاد 20 عاما في بداية مشواره مع المان يونايتد، كان يريد أن يصبح أفضل لاعب في العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى