ترقب في “كان” السينمائي بسبب مارادونا

(إفي)-توووفه

ستتجه الأنظار في غضون ثلاثة أيام إلى السجادة الحمراء الخاصة بمهرجان كان السينمائي الدولي بفرنسا، حيث ينتظر أن يظهر مارادونا خلال عرض فيلم وثائقي عنه من إخراج آصف كاباديا رغم أن مسألة حضوره غير مؤكدة بعد، حسبما كشف طاقم عمل الفيلم.

وقال كاباديا “الخطة بالتأكيد هي إقناعه بالمجيء إلى هنا وأن يمر من فوق البساط الأحمر”، خلال مقابلة نشرتها الخميس مجلة (سكرين)، رغم أن فريق العمل يعترف بأنه ليس واثقا من مسألة سفره إلى فرنسا، بينما لم تؤكد اللجنة المنظمة للمهرجان حضور مارادونا ولم تنفه كذلك.

وسيكون وجود أسطورة كرة القدم الأرجنتيني إضافة ثورية للمهرجان، مثلما حدث قبل 11 عاما حين ظهر برفقة المخرج الصربي أمير كوستوريتسا الذي كان قد أخرج فيلما وثائقيا أيضا عن حياة مارادونا.

وتعلق الكثير من الآمال على فيلم كاباديا الذي يشتهر بتقديم أعمال وثائقية ذات قيمة كبيرة عن نجمين كبيرين آخرين هما (سينا) في 2010 حول سائق السيارات البرازيلي آيرتون سينا، و(آيمي) حول المغنية البريطانية الراحلة آيمي واينهاوس في 2015.

وقرر كاباديا أن يخوض تجربة إنتاج فيلم عن مارادونا، أحد أفضل من وطأت أقدامهم المستطيل الأخضر في عالم الساحرة المستديرة، وأكثرهم تعقيدا أيضا، وهو ما يبدو جليا منذ العنوان (دييجو مارادونا. متمرد وبطل ومحتال وإله).

ويدور الجزء الأكبر من الفيلم حول الفترة التي ارتدى فيها نجم الألبيسيليستي السابق قميص نابولي الإيطالي، ويورد مشاهد لم يسبق ظهورها في الفترة بين 1981 و1987 صورها فريق تعاقد معه مارادونا كي يتابعه في كل لحظة. 

مقالات ذات صلة

اترك رد

WordPress Image Lightbox Plugin