باريس يكشف عن إصابة نيمار ويتحفظ على مدة الغياب

 

(إفي) – توووفه

 

يعاني النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي، من التواء في الكاحل وشرخ في مشط القدم اليمنى تعرض لها خلال مباراة الفريق أمس الأحد أمام أوليمبيك مارسيليا في الجولة الـ27 من الـ(ليج آ)، لتحوم الشكوك حول لحاقه بمباراة إياب ثمن نهائي دوري الأبطال أمام ريال مدريد الإسباني يوم الثلاثاء المقبل.

ووفقا للبيان الذي نشره النادي الباريسي اليوم الاثنين، أجرى اللاعب أشعة بالموجات فوق الصوتية أظهرت وجود “التواء في الرباط الداخلي لكاحل القدم اليمنى مع وجود شرخ في مشط القدم”.

ولم يحدد النادي مدة غياب اللاعب، إلا أن هذا الشرخ يمكن أن يهدد مشاركته في المباراة المصيرية على ملعب (حديقة الأمراء) والتي يدخلها الفريق بهدف تعويض خسارة الذهاب على ملعب (سانتياجو برنابيو) بنتيجة (3-1).

وخرج نيمار محمولا على محفة خلال مباراة الأمس وعلامات الألم تبدو على وجهه بينما دخل في نوبة بكاء، حيث كان فريقه متقدما بثلاثة أهداف دون رد.
وعلى جانب آخر، أكد النادي أن الأشعة التي خضع لها مدافع الفريق، البرازيلي ماركينيوس، أثبتت إصابته بشد من الدرجة الأولى في العضلة الأمامية اليسرى، دون تحديد مدة غيابه عن الملاعب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى