مودريتش متهم بالشهادة الزور.. والاتحاد الكرواتي يدعمه

  • (د ب أ)- توووفه

دعم الاتحاد الكرواتي لكرة القدم، الجمعة، قائد المنتخب الأول ونجم ريال مدريد الإسباني لوكا مودريتش، الذي اتهم في وقت سابق من اليوم بالشهادة الزور في قضية فساد.

واتهم النائب العام في أوسييك، التي تبعد 280 كيلومترا شرق زغرب، مودريتش /32 عاما/ بالكذب في محاكمة عملاق كرة القدم الكرواتية زدرافكو ماميتش وثلاثة مسؤولين آخرين.

واتهم ماميتش والآخرون بتهمة التربح بشكل غير مشروع ، بمبلغ 130 مليون كونا (19 مليون دولار)، من صفقات انتقالات اللاعبين والتهرب الضريبي.

وفي محاكمة ماميتش في مايو 2017 ، تراجع مودريتش عن تصريح أدلى به خلال التحقيقات أثناء انتقاله من دينامو زغرب إلى توتنهام في 2008، قائلا إنه كان مرتبكا أو لا يستطيع أن يتذكر.

وأثنى ماميتش، بعدها، على شهادة مودريتش قائلا “شيء أكثر من رائع وصادق”.

وأعلن الاتحاد الكرواتي أنه يقف بجانب مودريتش، وقال: “دائما نفترض البراءة حتى يثبت العكس” وأعرب الاتحاد عن اقتناعه الشديد بما أدلى به اللاعب في المحكمة.

وذكر الاتحاد في بيان نشره على موقعه الرسمي:” يقف الاتحاد بحزم بجانب مودريتش لضمان أن القضية لن تؤثر عليه وعلى الفريق، وكي لا يكون لها تأثير سلبي على ظهور كرواتيا في كأس العالم بروسيا”.

ونفى مودريتش مزاعم الشهادة الزور في مايو، قائلا “ضميري مرتاح”.

وإذا تمت ادانته، فإن مودريتش سيواجه عقوبة الحبس لمدة تصل إلى خمس سنوات.

وتعرض مودريتش أيضا لضغوط قانونية في إسبانيا، حيث أفادت تقارير انه قد توصل إلى تسوية بشأن تهمة التهرب الضريبي في المحكمة.

ولعب مودريتش لدينامو زغرب، وتوتنهام وريال مدريد، ولعب 103 مباريات دولية مع المنتخب الكرواتي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى