وفاة الأرجنتيني رينيه هاوسمان الفائز بكأس العالم عام 1978

  • (د ب أ) – توووفه

 

أعلن كلاوديو تابيا، رئيس الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم، اليوم الخميس، وفاة رينيه هاوسمان، لاعب منتخب الأرجنتين السابق، الذي توج مع المنتخب (راقصو التانجو) ببطولة كأس العالم عام 1978، عن عمر يناهز 64 عاما.

وذكرت وسائل الإعلام المحلية أن هاوسمان، الذي كان يلعب في مركز الجناح الأيمن و أحرز 13 هدفا خلال 55 مباراة دولية لعبها مع منتخب الأرجنتين، توفي بعد صراع مع مرض السرطان.

واشتهر هاوسمان بقدراته المميزة على المراوغة، وكان أحد أفراد المنتخب الأرجنتيني، الذي توج ببطولة كأس العالم التي استضافتها الأرجنتين عام 1978 تحت قيادة المدرب المحلي سيزار لويس مينوتي، كما شارك أيضا في كأس العالم عام 1974 بألمانيا الغربية.

وبدأ هاوسمان مسيرته الرياضية في فريق ديفينسوريس دي بيلجرانو الأرجنتيني، فيما يعتبر أحد أساطير فريق أتلتيكو هوراكان الأرجنتيني، الذي قضى معه الجزء الأكبر من مشواره مع الساحرة المستديرة.

ولعب هاوسمان أيضا في صفوف ريفر بلايت و إنديبيندينتي الأرجنتينيين وكلو كلو التشيلي وأمازولو الجنوب أفريقي، قبل أن يعلن اعتزاله عام 1985، علما بأنه لعب 349 مباراة سجل خلالها 129 هدفا.

وأعرب الزملاء السابقون لهاوسمان، عن حزنهم لوفاته، حيث علق أوسفالدو أرديلس، لاعب وسط منتخب الأرجنتين السابق على حسابه الألكتروني بموقع التواصل الاجتماعي (تويتر) “بكثير من الألم تلقيت نبأ وفاة لوكو رينيه هاوسمان، فليرقد بسلام”.

أضاف أرديلس “كان هاوسمان لاعبا فريدا من نوعه. يمتلك جميع المهارات في العالم. يتسم بالشجاعة والسرعة والتواضع سواء داخل الملعب أو خارجه. تشرفت بلعب العديد من المباريات بجانبه”.

من جانبه، قال دانييل فالنسيا، أحد أعضاء الفريق الذي توج بكأس العالم 1978 مع الأرجنتين “كان هاوسمان أجمل رجل مجنون في العالم”.

وتابع “كل كرة القدم في حالة حداد، (المراوغون المهرة) في حداد أيضا. كان أفضل جناح في العالم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى