ظفار يبعث رسالة شديدة اللهجة

توووفه- عبدالله الريسي

 

قدمت إدارة نادي ظفار رسالة شديدة اللهجة بعد صفقات الميركاتو التي بلغت سبع صفقات حتى الآن تعطي مؤشرات قوية على أن الزعيم سيكون منافسا شرسا على بطولات الموسم المقبل وذلك بعد خروجه خالي الوفاض في الموسم المنصرم وبنتائج مخيبة للآمال.

صفقات من العيار الثقيل محليا وجهود متواصلة لا زالت كبيرة في حسم صفقتين على أقل تقدير في الفترة القادمة إحداها في خط الدفاع، فيما لم تحسم حتى الآن أي صفقة على صعيد الملف الأجنبي. وغرّد رئيس نادي ظفار الشيخ علي الرواس عبر حسابه الرسمي في تويتر حول هذا الموضوع قائلا: ” بناء على مجموعة من المباريات التي شاهدها المدير الفني وتشاوره مع اللجنة طلب ثلاثة أسماء لحاجتهم في مراكز مختلفه أتوقع إذا ما تم استقطابهم فإن الزعيم سيبدأ مشواره القادم بدون محترفين أجانب”.

وأضاف: “كل ما نقوم به من استقطاب بناء على تشاور مع الجهاز الفني وهو من حدد مجموعة من الأسماء إن كان هنالك مجال لذلك. اللجنة المختصه والجهاز الفني ترفع التوصيات والباقي على مجلس الإدارة…التوقيع أو الاستغناء عن أي لاعب يكون بناء على رؤية الجهازين ونسأل الله التوفيق “.

عمل يوضح التفاهم والتنسيق الإداري والفني حتى الآن في نادي ظفار والتي تنتظر جماهير النادي أن ينعكس إيجابا على نتائج الفريق في الموسم المقبل خصوصا مع شدة المنافسة المتوقعة مع الغريم اللدود النصر الذي تقدم إدارته عملا لا يقل شأنا خصوصا مع التعاقدات التي أبرمها والجهاز الفني الذي أعلن عنه بصورة مبكرة، وعلى النقيض لم تعلن إدارة ظفار حتى الأن عن الجهاز الفني للفريق رغم توارد الأنباء من أروقة نادي ظفار بأن أمر المدرب الذي سيقود ترسانة النجوم قد حسم منذ ثلاثة أسابيع، وأكدت مصادر توووفه بأنه سيكون المصري محمد وهبة، إلا أن عدم إعلان توليته مدربا بشكل رسمي سؤال لم يجد إجابة من إدارة نادي ظفار حتى الآن.

مقالات ذات صلة

اترك رد

WordPress Image Lightbox Plugin