Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

فيديو وصور: فنجاء ينتزع فوزا ثمينا من صحار

توووفه- عبدالله الريسي

تصوير – عبدالرحمن الكندي

 

حقق فنجاء فوزا هاما ومثيرا بثلاثة أهداف مقابل هدفين، واستطاع فنجاء قلب النتيجة بعد تأخره وانتزاع فوز ثمين من أرض صحار، ضمن مباريات ذهاب دور الثمانية من كأس جلالته والتي جرت على مجمع صحار الرياضي.

منذ انطلاق صافرة اللقاء كانت المباراة سيجالا بين الفريقين بأسلوب لعب بعيد عن الحذر كان فيه التهديد الأبرز لصحار عن طريق سعيد عبيد بالدقيقة الخامسة بعد تمريرة رائعة من حسن العجمي كان فيها مهاجم صحار قريبا جدا من افتتاح النتيجة إلا أن تسديدته ذهبت خارجا.

بعد الفرصة كانت ردة فعل فنجاء إيجابية إذ حاول تشكيل خطورة على مرمى داوود الكحالي حتى الدقيقة الرابعة والعشرين عندما أتت بالخبر السعيد لفنجاء حين تمكن أحمد الهنائي من هز الشباك بعد متابعة مميزة لمجهود فردي كبير من العبد النوفلي الذي استغل خطأ قائد صحار عبدالعظيم العجمي.

 

توتر دفاعات صحار استمر بعدما أضاع ذات اللاعب انفرادا محققا لفنجاء في الدقيقة 30، حاول الهنائي تسقيطها في المرمى إلا أنه لم يستغلها بالشكل الأمثل.

بعد أفضلية فنجاء وتهديده لمرمى صحار حاول الأخير إعادة السيطرة على منطقة خط الوسط إثر الاعتماد على الكرات الطولية خلف دفاعات فنجاء وسرعة أجنحة صحار.

وتمكن عن طريق سعيد عبيد مصدر السعادة لجماهير صحار، من تعديل النتيجة بعد تمريرة رائعة وساقطة من معتصم الشبلي في الدقيقة 39.

في شوط المباراة الثاني كان صحار الأكثر تركيزا منذ البداية وحصل على فرصة محققة عبر رأسية قوية من السوري عبدالناصر جمال الذي تصدى لها حارس فنجاء ببراعة في الدقيقة 48.

ليتفاجأ لاعبو فنجاء بتلقي هدف بعد دقيقة واحدة إثر خطأ دفاعي فادح من المحترف مبويو جونيور أسكنها في شباك زميله مازن الحسني تقدم بذلك صحار بهدفين لهدف.

تقدم صحار لم يحجم قدرات فنجاء الهجومية حيث استطاع العودة للقاء بهدف رائع للغاية عن طريق البرازيلي دوغلاس داسيلفا إثر رأسية محكمة من عرضية ذهبية للظهير الأيسر مخلد الرقادي في الدقيقة 61.

أفضلية فنجاء تواصلت بعدما تمكن العبد النوفلي من تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 67 وقلب النتيجة إثر استغلاله للقوة البدنية ومهارة التسديد التي يملكها وتغلب فيها على دفاع صحار وحارسه داوود الكحالي.

بعد هدف فنجاء حاول صحار العودة للنتيجة وذلك بالتقدم أكثر نحو مناطق فنجاء الدفاعية فيما حاول الأخير العودة للحفاظ على هدف التقدم ناجحا بذلك في إغلاق المساحات أمام تيرمومتر صحار ومحرك منطقة العمليات محسن جوهر في قراءة جيدة لمدرب فنجاء سلطان الطوقي.

فيما لم ينجح المدرب الروماني ارستيكا في استغلال إمكانيات فريقه الهجومية بالصورة الأمثل بالإضافة لمشاكل دفاعية يجب عليه معالجتها في مباراة الإياب القادمة على ملعب فنجاء.

أدار اللقاء الحكم زكري الهنائي وعاونه كل من رشاد الحكماني حكم أول وناصر أمبوسعيدي حكم ثان فيما كان الحكم ماجد الحاتمي حكما رابعا.

أشهر حكم الساحة بطاقة صفراء للاعب فنجاء منذر الهدابي ولاعب صحار السوري عبدالناصر حسن.

مقالات ذات صلة

اترك رد

WordPress Image Lightbox Plugin