Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

إياب نهائي ليبرتادوريس يطبخ على نار “حامية”

(د ب أ)- توووفه

أعلن اتحاد كرة القدم في أمريكا الجنوبية (كونميبول) اختيار الحكم أندريس كونيا من أوروجواي لإدارة المباراة الحاسمة بين ريفر بليت وبوكا جونيورز الأرجنتينيين في إياب الدور النهائي لكأس ليبرتادوريس.

ويلتقي الفريقان على استاد “مونومينتال” معقل فريق ريفر بليت في 24 نوفمبر الحالي إيابا بعد انتهاء مباراة الذهاب بينهما على ملعب “لا بومبونيرا” معقل فريق بوكا جونيورز بالتعادل 2 / 2 .

وقدم كونيا /42 عاما/ أداء مثيرا للجدل عندما أدار مباراة الإياب بين جريميو البرازيلي وريفر بليت في المربع الذهبي للبطولة والتي أقيمت في 30 تشرين أول/أكتوبر بالبرازيل.

وانتهت هذه المباراة بفوز ريفر بليت 2 / 1 ليتأهل الفريق إلى الدور النهائي للبطولة أمام بوكا جونيورز.

وبعد المباراة ، انتقد ريناتو جاوتشو رئيس نادي جريميو الحكم الأوروجوياني على قراره الخاص باحتساب ضبة جزاء لريفر بليت بعد اللجوء لنظام حكم الفيديو المساعد (فار) عندما كانت النتيجة هي التعادل 1 / 1 .

وبعد عدة دقائق من مراجعة الإعادة بالفيديو ، أشار الحكم إلى أن مدافع جريميو لمس الكرة بيده لاعتراضها ومنح ضربة جزاء لريفر بليت سجل منها جونزالو مارتينيز هدف الفوز للفريق الأرجنتيني.

وكان كونيا أثار الجدل أيضا في 2017 بالنسخة الماضية لبطولة كأس ليبرتادوريس عندما رفض احتساب ضربة جزاء لريفر بليت في مباراته أمام لانوس الأرجنتيني بالدور قبل النهائي للبطولة وذلك اثر لمسة يد من إيفان ماكروني لاعب خط وسط فريق لانوس.

وكان ريفر بليت تقدم 2 / صفر لكن لانوس قلب المباراة لصالحه 4 / 2 وكانت مباراة الذهاب بين الفريقين انتهت بفوز ريفر بليت 1 / صفر لتكون النتيجة الإجمالية لصالح لانوس.

ويعاون كونيا في إدارة المباراة النهائية مواطناه نيكولاس تاران وماوريسيو إسبينوزا كحكمين مساعدين.

مقالات ذات صلة

اترك رد

WordPress Image Lightbox Plugin