Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

هل تنجح اللجنة الفنية في انتشال السويق..؟

 

توووفه- عبدالله الريسي

يبدو أن جماهير الشمس المحبة لنادي السويق على موعد مع فترة توقف صعبة تعيشها في ظل الحالة المدارية المريرة التي تعصف بالفريق والممتلئة بالكثير من التساؤلات التي لم تجد أية إجابة رسمية حتى الآن من الإدارة.

توج السويق بطلا في الموسم الماضي بتواجد ترسانة كبيرة من لاعبي منتخبنا الوطني الأول وموقف مالي مستقر.

ما بين رمشة عين وغروب شمس، يوم غفت فيه جماهير السويق، واستيقظت على كابوس رحيل الكثير من اللاعبين ووضع مالي صعب، إلا أن الكابوس لم يكن كذلك بل أصبح واقعا مستمرا عنوانه “لقد تغير كل شيئ والوضع يسير لحلكة ظلام لا يبدو أن فيها أي ضوء”.

إضراب اللاعبين عن إجراء الحصص التدريبية بسبب عدم استلام المستحقات المالية، واستياء جماهيري كبير، لكن ليس لديه بوصلة في توجيهه للاعبين أم للإدارة التي لم تحسن التعامل مع الوضع بالصورة الصحيحة منذ بداية الموسم،كلها عناوين تصف حال الفريق.

صحيفة توووفه تابعت في عدة تغطيات كل مستجدات فسخ عقود اللاعبين، كما أجرت حوارا مطولا مع رئيس مجلس إدارة الفريق عبدالله العدواني في وقت سابق.

في هذا التقرير اقتربت الصحيفة من معسكر جماهير السويق التي عبرت عن استيائها وعدم تبريرها تصرف اللاعبين بالتمرد واستخدامهم سياسة لي الذراع وفسخ عقودهم خصوصا أن رسالة المطالبة بالمستحقات قد وصلت وحقوق اللاعب محفوظة بالطرق القانونية.

فيما عبرت بعض جماهير السويق بأن حالة – العناد والمكابرة – من قبل مجلس الإدارة منذ بداية الموسم سارت بالفريق للوضع الذي هو عليه وألقت بظلالها على توتر العلاقة بين الإدارة واللاعبين.

وذلك رغم مطالبة الكثير من الجماهير بالاستقالة الجماعية للإدارة لإيقاف حالة النزيف، والتي عبرت عنها في وسائل التواصل الاجتماعي بسبب عدم احتواء وضع النادي الصعب واتجاه مجلس الإدارة لفسخ عقود اللاعبين في حادثة غريبة وجديدة.

فيما تحدث عدد من الجماهير عن دور اللجنة الفنية التي تم إنشاؤها بداية الموسم لمساندة مجلس الإدارة الحالي في تسيير شؤون النادي، والحلول التي قدمتها لإيقاف الحالة الصعبة التي تعصف بالفريق.

وفي خضم الواقع الذي يسير فيه السويق لازالت الحالة الصعبة التي يعيشها النادي وجماهيره مستمرة في ظل عدم تواجد أية بوادر لانفراج الأزمة، إلا أن الأمنيات بدأت تتسع من الجماهير بتدخل اللجنة الفنية.

وتطرح توووفه السؤال: هل لازال لمعاناة السويق في هذا الموسم بقية؟ أم أن اللجنة الفنية سيكون لها الكلمة الفاصلة لبداية أيام مشرقة لشمس السويق وجماهيره؟

مقالات ذات صلة

اترك رد

WordPress Image Lightbox Plugin