أول ركلة جزاء ضد برشلونة في الليجا منذ عامين تتسبب في خسارته لنقطتين

  • توووفه – وكالات

كانت ركلة الجزاء المشكوك في صحتها والتي احتسبت مساء الخميس على فريق برشلونة أمام لاس بالماس أثناء لقاء الفريقين في الجولة الـ26 من الدوري الإسباني هي الأولى ضد الفريق الكتالوني في بطولة الليجا منذ عامين.

وكانت آخر ركلة جزاء احتسبت على البلوجرانا في 14 فبراير من عام 2016 خلال مباراة الفريق أمام سيلتا فيجو، ومنذ ذلك الحين لم تحتسب أية ركلة جزاء على الفريق لمدة 746 يوما وفي 78 مباراة في الدوري.

واحتسب حكم المباراة ماتيو لاهوز ركلة الجزاء في الدقيقة 46 ونفذها لاعب لاس بالماس كاليري وتمكن من إحراز التعادل لفريقه قبيل انتهاء شوط المباراة الأول.

جدير بالذكر أن ريال مدريد يحمل الرقم القياسي في عدم احتساب ركلات جزاء عليه في الليجا بـ 88 مباراة متتالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى