بعد الجولة ال3.. الرستاق يحقق العلامة الكاملة وصور يلاحقه وبوشر يفشل مجددا 

مسقط – توووفه

اختتمت مساء الأمس مباريات الجولة الثالثة للدور النهائي لدوري الدرجة الأولى والتي أسفرت عن تحقيق ثلاث انتصارات في جميع المباريات ساهمت في تغيير مراكز بعض الأندية بينما حافظ ناديا الرستاق وبوشر على مركزيهما.

علامة كاملة

واصل فريق الرستاق المسير بخطى ثابتة نحو العودة لدوري عمانتل بعد أن حقق الفوز الثالث على التوالي والوصول إلى النقطة التاسعة، إذ تمكن من الفوز على السيب بهدفين نظيفين في المباراة التي أقيمت بإستاد السيب الرياضي، وتمكن الرستاق من الاستفادة من فرصتين ترجمهما إلى هدفين بينما أخفق السيب في تجاوز منافسه والوصول للصدارة بل تراجع خطوتين إلى الخلف ووصل للمركز الرابع بعد أن كان ثانيا قبل انطلاق الجولة.

تقدم صور

 

تمكن فريق صور من التقدم خطوة للأمام والوصول للمركز الثاني بعد فوزه على بهلاء بهدف نظيف ليرفع رصيده إلى 6 نقاط، وأسعد الفريق جماهيره بالنتيجة بالرغم من الأداء الذي لم يرض الكثيرين، وحافظ الفريق على نتيجة الفوز بعد أن أكمل المباراة بعشرة لاعبين، أما بهلاء فتراجع للمركز الخامس برصيد نقطتين ولم يستفد من النقص العددي لفريق صور بالرغم من المحاولات الهجومية في الشوط الثاني.

فوز أول

حقق فريق مجيس فوزه الأول في البطولة على حساب بوشر بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد في المباراة التي جمعت الطرفين على ملعب نادي مجيس ليرفع الفريق رصيده إلى 4 نقاط متقدما للمركز الثالث بفارق الأهداف عن السيب، واستفاد الفريق من عاملي الأرض والجمهور وكذلك الخطة التي دخل بها المدرب سالم سلطان الذي اتضحت بصماته على الفريق، وفي المقابل فشل بوشر في تحقيق أي نقطة حتى الآن وبقى في المركز الأخير، وبات الفريق بحاجة إلى عمل كبير من أجل العودة للمنافسة لخطف إحدى البطاقات الثلاث المؤهلة لدوري عمانتل.

7 أهداف

خرجت المباريات الثلاث بحصيلة تهديفية بلغت 7 أهداف وهي أقل بهدف واحد من الجولة الماضية، وتمكن مجيس من إحراز 3 أهداف وفريق الرستاق هدفين وصور وبوشر هدف لكل منها، بينما فشل فريقا السيب وبهلاء من هز الشباك.

حالة طرد

تحصل لاعب فريق صور عبدالعزيز مبارك على البطاقة الحمراء في مباراة فريقه أمام بهلاء وهي التي تسببت في تراجع الفريق في الدقائق المتبقية من زمن المباراة، وتعتبر هذه البطاقة الثانية للاعب في بطولة دوري الدرجة الأولى هذا الموسم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى