نيمار يهرب إلى البرازيل

(إفي)-توووفه

أكدت تقارير اخبارية اليوم الأربعاء، أن لاعبا باريس سان جيرمان، البرازيليين نيمار وتياجو سيلفا، عادا إلى البرازيل لعزل نفسيهما خوفا من انتشار فيروس كورونا المستجد وللبقاء مع اسرتيهما.

ووفقا لصحيفة (لو باريزيان) الفرنسية، فإن معظم اللاعبين قرروا البقاء في باريس، وكذلك الاجانب بالفريق، مثل ماركو فيراتي واندير ايريرا وسارابيا.

وكانت الصحيفة قد شككت بالأمس في وجود نيمار بفرنسا، قبل أن تؤكد اليوم انه سافر إلى البرازيل قبل أيام، وتبعه مواطنه تياجو سيلفا الثلاثاء.

وأشارت إلى أن النادي الفرنسي لم يمنع أي لاعب اجنبي من العودة لبلده، لكنه يشدد فقط على ضرورة اتباع الاجراءات الاحترازية والتصرف بشكل سليم للوقاية من فيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق