29 مدربا لـ22 ناديًا.. توووفه تستعرض بورصة المدربين في دوري الأولى

توووفه– خليل التميمي

انتهت المرحلة الأولى من دوري الدرجة الأولى والتي شارك فيها (22) ناديا تم توزيعها إلى (4) مجموعات، حيث شهدت المرحلة الأولى حركة في المدربين، ولم يخلو الدوري من إقالات المدربين، ولكن بعدد قليل مقارنة بأندية دوري عمانتل.

وشهد الدور الأول صمود (14) ناديا، ولم تبدل مدربيها، بينما هناك (9) أندية استبدلت مدربيها، واحد منهم استبدل (مدربين) وهو نادي مجيس.

توووفه رصدت حركة مدربي دوري الدرجة الأولى في إحصائية حصرية.

سالم سلطان

في المجموعة الأولى تواجد (8) مدربين، حيث صمدت (4) أندية ولم تغير مدربيها، استمر نادي صور مع مدربه الوطني سالم سلطان النجاشي، والعراقي مظفر جبار مدرب نادي العروبة، وطلال خلفان مع نادي الكامل والوافي، ومدرب نادي مصيرة أحمد آل عبدالسلام،
بينما أجرى نادي الوحدة تغييرا في مدربه السابق السوري محمد جمعة الكلال الذي قاد الفريق حتى الأسبوع الخامس، ثم استلم التدريب المدرب السوري باسل حوالي الذي استمر حتى نهاية المرحلة الأولى.

وشمل التغيير كذلك نادي جعلان الذي بدأ مع المدرب الوطني محمد سليم المشايخي، الذي استمر حتى الأسبوع الثامن، بعدها تم التعاقد مع جابر سعيد البلوشي في آخر جولتين.

وفي المجموعة الثانية تواجد (7) مدربين، ولم تغير (3) أندية مدربيها، وهي نادي بوشر مع المدرب الوطني جمال بخش، ونادي فنجاء مع المدرب سامي الجابري، ونادي صلالة مع المدرب أحمد سعيد بيت سعيد،
بينما تم تغيير (مدربين) وهما أحمد سعيد الغيلاني مدرب نادي أهلي سداب والذي استمر إلى الأسبوع الرابع، بعدها تم تعيين المدرب الوطني صالح شنون الذي قاد الفريق إلى نهاية المرحلة الأولى، وكذلك مدرب نادي قريات ناصر المعشري الذي قاد الفريق إلى الأسبوع الثاني، وتمت الاستعانة بالمدرب الوطني عبدالعزيز الريامي منذ الأسبوع الثالث حتى نهاية المرحلة الأولى.

وتواجد بالمجموعة الثالثة (9) مدربين، ظل (مدربان) صامدان حتى النهاية وهما حسن رستم مع نادي الشباب، وحمد مسعود العلوي مدرب نادي ينقل، بينما أجرى نادي عبري تغيير مدربه عبدالمجيد النزاوني بعد نهاية الأسبوع الرابع بسبب انضمامه إلى الجهاز الفني للمنتخب الأولمبي، وتم التعاقد مع المدرب التونسي عبدالحليم الوريمي بداية من الأسبوع الخامس.

كما أجرى الخابورة تبديلا في مدربه، حيث كانت البداية مع المدرب عبيد خميس الجابري الذي استمر حتى الأسبوع الرابع، ومنذ الأسبوع الخامس حتى نهاية المرحلة الأولى قاد الفريق المدرب العراقي ثائر عدنان، وكانت بداية نادي مجيس مع المدرب جمعة الخالدي في أول ثلاثة أسابيع، ومنذ الأسبوع الرابع حتى الأسبوع التاسع قاد الفريق المدرب التونسي عبدالحي العتيري، وفي الجولة الأخيرة قاد الفريق المدرب حسن ربيع وخاصة بعد نهاية فرصة المنافسة على بطاقات التأهل.

ولم تشهد الجولة الرابعة أي تغيير في المدربين (الخمسة) وظل العدد ذاته منذ البداية وهم، البشائر مع مدربه الوطني حمد خلفان الشقصي، ونادي سمائل مع المدرب عيسى الغافري، ونادي المضيبي مع المدرب أنور الحبسي، وجمال المحرمي مع نادي الإتفاق، وراشد بن شامس العبري مع نادي الحمراء، والعراقي شاكر سالم مع نادي بدية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى