حقيقة اللاعب اللبناني..ولماذا اعتذر النهضة للأنصار  ؟

مسقط – توووفه
أثارت قضية ﺍﻟﻤﻬﺎﺟﻢ اللبناني ﻋﻼ‌ﺀ ﺍﻟﺒﺎﺑﺎ لاعب الأنصار الضجة في وسائل الإعلام اللبناني، بعدما شهدت القضية في الأيام الماضية أحداثا كبيرة ، قضية كان أحد أطرافها نادي النهضة الذي أراد نقل اللاعب عن طريق وكيل أعماله إلى صفوف العنيد وذلك بدون علم وموافقة نادي الأنصار اللبناني.
ﻭحسب ﺍﻟﻤﻌﻠﻮﻣﺎﺕ بأن وكيل أعمال علاء البابا قد عرض اللاعب على إدارة نادي النهضة والتي بدورها قامت بعرض اللاعب على الجهاز الفني والمدرب والذي أبان رغبته بالتوقيع مع اللاعب نظرا لإمكانياته الكبيرة والمميزة في خط الهجوم ، إدارة النادي قدمت العرض ونقلته إلى وكيل أعمال اللاعب والذي بلغ قيمته ﺛﻼ‌ﺛﺔ ﺁﻻ‌ﻑ ﺩﻭﻻ‌ﺭ ﺷﻬﺮﻳﺎً ﻭﻟﻤﺪﺓ ﺃﺭﺑﻌﺔ ﺃﺷﻬﺮ  والذي قام اللاعب بقبوله وتوقيع العقد المبدئي إلكترونيا .
نادي النهضة بدوره ﺣﺎﻭﻝ ﺍﻟﺤﺼﻮﻝ بعد ذلك ﻋﻠﻰ ﺑﻄﺎﻗﺔ ﺍﻻ‌ﻧﺘﻘﺎﻝ ﺍﻟﺪﻭﻟﻴﺔ ﻟﻼ‌ﻋﺐ ﻣﻦ ﺍﻻ‌ﺗﺤﺎﺩ ﺍﻟﻠﺒﻨﺎﻧﻲ ، ﺍﻟﺬﻱ ﺃﺟﺎﺏ بخطاب لنادي النهضة رافضا ﺍﻟﻄﻠﺐ موضحا كل التفاصيل ، ﻟﻜﻮﻥ ﺍﻟﻼ‌ﻋﺐ ﻣﺮﺗﺒﻄﺎً ﺑﻌﻘﺪ ﻣﻊ ﻧﺎﺩﻱ ﺍﻷ‌ﻧﺼﺎﺭ ﺣﺘﻰ ﻋﺎﻡ 2022 ﻭﺑﺎﻟﺘﺎﻟﻲ ﻻ‌ ﻳﻤﻜﻦ ﺇﺭﺳﺎﻝ ﺑﻄﺎﻗﺘﻪ ﺍﻟﺪﻭﻟﻴﺔ. إدارة النهضة بعد خطاب الاتحاد اللبناني أغلقت القضية تماما تفاديا للأبعاد القانونية ، كما أوضح النهضة للاتحاد اللبناني اعتذاره وبأنه كان يعتقد بأن علاء البابا لاعبا هاويا حسب المعلومات التي أوردها إليهم مدير أعمال اللاعب ، ﻭﺑﺎﻟﺘﺎﻟﻲ كان من المتوقع أن ﻳﺤﺼﻞ النهضة ﻋﻠﻰ ﺑﻄﺎﻗﺘﻪ ﺍﻟﺪﻭﻟﻴﺔ ﺑﻌﺪ 15 ﻳﻮﻣﺎً ﻣﻦ ﺗﺎﺭﻳﺦ ﺍﻟﻄﻠﺐ، كما هو متعارف عليه.
الإعلام اللبناني في المقابل تحدث بوضوح بأن هناك ﻗﺼﺔ ﻏﺮﻳﺒﺔ في الموضوع ﻭﺃﻣﺮ غير منطقي ﻳﺘﻌﻠﻖ ﺑﻤﺴﺘﻘﺒﻞ ﺍﻟﻼ‌ﻋﺐ برفقة الأنصار والذي غادر لبنان وتوجه إلى تركيا لحين انتهاء القضية ، يذكر بأن الأنصار سيشارك في كأس الاتحاد الآسيوي ويحتل المركز الثالث في الدوري اللبناني منافسا ناديي العهد والنجمة على بطولة الدوري.
تحدث مدير نادي النهضة في اتصال لقناة الجديد موضحا تفاصيل القضية قائلا : عرض علينا وكيل أعمال اللاعب بأنه لاعب هاوي في نادي الأنصار ولا يمتلك عقدا احترافيا ، فقمنا بعمل إجراءات إدخال اسم اللاعب في نظام الفيفا وتقديم الطلب لكي ننتظر بطاقة اللاعب الدولية بعد ذلك من قبل الاتحاد اللبناني ، فكان الرد من قبل الاتحاد بأن اللاعب لديه عقد مسبق مع نادي الأنصار ، فأخبرنا وكيل أعماله بذلك وكان الرد بأن الأنصار أدخل عقد اللاعب في نظام الاتحاد بعد علمهم بتفاوضاته مع نادي النهضة..
وأضاف : تواصلنا كان مع وسيط لمدير أعمال اللاعب الأجنبي وبالفعل اللاعب قام بتوقيع عقد النهضة المبدئي ووافق على العرض المقدم من قبلنا ولكن فور علمنا برد الاتحاد اللبناني ، قمنا بإغلاق ملف التفاوضات تماما وسحب العقد المبدئي ، نحن متأكدون من شفافية وصدق الاتحاد اللبناني ولا نشكك فيه ، ونحن نكن كل الاحترام والتقدير للاتحاد اللبناني ونادي الأنصار ونيابة عن إدارة نادي النهضة نعتذر لنادي الأنصار وقمنا بإغلاق الملف تماما .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى