الشباب يتجاوز نزوى بثلاثية في مباراة الفرص الضائعة

 
توووفه – مسقط:
حقق فريق الشباب الفوز مساء اليوم على نزوى بثلاثة أهداف مقابل هدف في المباراة التي جمعت الطرفين على إستاد السيب وذلك ضمن منافسات دور ال١٦ لمسابقة كأس حضرة صاحب الجلالة قابوس المعظم ليتأهل الشباب إلى دور ربع النهائي، وشهدت المباراة جملة من الفرص الضائعة من جانب فريق الشباب.
فرض فريق الشباب سيطرته على مجريات الشوط الأول منذ الدقائق الأولى، إذ استحوذ على الكرة في وسط الميدان وحاول تهديد مرمى نزوى بالكرات العرضية التي أسفرت إحداها عن هدف التقدم في الدقيقة الثامنة عن طريق اللاعب إشهاد عبيد، وحاول نزوى تعديل النتيجة وكان قريبا من ذلك بعد تسديدة قوية من ضربة حرة من خارج منطقة الجزاء مرت بجوار القائم بقليل، ليواصل الفريقان إضاعة الفرص السهلة أمام المرمى إذ انفرد إشهاد عبيد بالحارس ولكنه فضل مراوغته وفشل في ذلك، ويرد نزوى بفرصة عن طريق محمد الخروصي الذي واجه مرمى الشباب إلا أنه سدد الكرة إلى الخارج وسط دهشة الجميع، وقبل نهاية الشوط يتوغل مصعب الشرقي داخل منطقة الجزاء ليواجه المرمى إلا أن المدافع تدخل في اللحظات الأخيرة وأبعد الكرة إلى الخارج لينتهي الشوط بتقدم الشباب بهدف.
وفي الشوط الثاني واصل فريق الشباب مسلسل إضاعة الفرص السهلة أمام مرمى نزوى لاسيما عن طريق محترفه روبرت جانسا الذي تفنن في إهدار 5 فرص كانت كفيلة أن تجعل الشباب يلعب باريحية كبيرة إذا ما ترجمت إلى أهداف، وتألق حارس نزوى مازن العفيفي في التصدي لبعض تلك الفرص، وكاد عصام الصبحي أن يحرز الهدف الثاني بعد أن ارتطمت كرته الراسية في العارضة لتعود إلى زميله روبرت جانسا الذي سددها إلى الخارج، وفي الدقيقة 84 يحتسب حكم اللقاء ضربة جزاء للشباب بعد أن لامست الكرة يد مدافع نزوى محمد العفيفي ليتقدم البرازيلي فرناندو ويضع الكرة في الشباك محرزا الهدف الثاني، ومن هجمة مرتدة تمكن البديل حسين الريامي من تقليص الفارق بتسجيله الهدف الوحيد لنزوى في الدقيقة 89، وفي الوقت بدل الضائع خطف اللاعب عصام الصبحي الكرة من مدافع نزوى وتقدم بها داخل منطقة الجزاء وسددها في المرمى محرزا الهدف الثالث للشباب لتنتهي بعدها المباراة بفوز الشباب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى