حظر دخول 36 ألف أجنبي كوريا الجنوبية بأوليمبياد بيونج تشانج

 

 (إفي) – توووفه

 

أبلغت وكالة الاستخبارات الكورية الجنوبية البرلمان بأنها قررت حظر دخول 36 ألف أجنبي إلى أراضي البلاد، وذلك عبر التعاون مع هيئات الاستخبارات الأجنبية لإقامة دورة الألعاب الأولمبية الشتوية بمدينة بيونج تشانج بشكل آمن.
وقال النائب لي وان-يونج عن حزب (كوريا للحرية) والعضو في اللجنة الاستخبارية البرلمانية، في مؤتمر صحفي عقد اليوم الاثنين إن وكالة الاستخبارات تشغل مركز مكافحة الإرهاب المكون من 17 هيئة منذ يوم 29 يناير/كانون ثان الماضي من خلال التعاون الوثيق مع الهيئات ذات الصلة، وذلك في إطار إجراءات مكافحة الإرهاب خلال انعقاد أوليمبياد بيونج تشانج .

 

وأبلغت الوكالة الجمعية الوطنية (البرلمان) بأنها تعمل على تحديد عوامل تهدد سلامة أوليمبياد بيونج تشانج، وتشغل غرفة مراقبة السلامة في 18 مكانا مثل الملاعب الأوليمبية وقرى الرياضيين، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الكورية الجنوبية (يونهاب).
وأوضحت أنها قامت بفحص المرافق بالتعاون مع الولايات المتحدة وغيرها من الدول في نهاية العام الماضي، والتحقق الدقيق من هويات الأجانب الذين قدموا طلبات للحصول على بطاقة التسجيل، مضيفة أنها حظرت دخول 36 ألف أجنبي إلى أراضي كوريا الجنوبية من خلال التعاون مع وكالات الاستخبارات الأجنبية.
ويبلغ عدد العاملين في مجال السلامة خلال أوليمبياد بيونج تشانج 60 ألف شخص، وفقا لنفس المصدر.
وتقام دورة الألعاب الأوليمبية الشتوية في مدينة بيونج تشانج الكورية الجنوبية في الفترة ما بين 9 و25 فبراير الجاري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى