فيتيل يحلم ببطولة العالم في ختام مسيرته مع فيراري

(د ب أ)-توووفه

عندما تنطلق فعاليات الموسم الحالي لبطولة العالم (الجائزة الكبرى) لسباقات سيارات فورمولا-1 بعد غد الجمعة بالتجارب الحرة لسباق جائزة النمسا، سيحتفل الألماني سيباستيان فيتيل سائق فريق فيراري بعيد ميلاده الثالث والثلاثين.

وبالتزامن مع هذا، سيبدأ فيتيل موسمه الأخير مع فريق فيراري وقد يكون الأخير له أيضا في بطولة العالم لفورمولا-1.

وتنطلق الجمعة التجارب الحرة لأول سباقين مقررين في النمسا مع بداية فعاليات البطولة.

ولكن هذين السباقين لن يشهدا الاحتفالات الفعلية المعتادة في نهاية فعاليات سباقات فورمولا-1 وذلك بسبب الإجراءات الوقائية والاحترازية المطبقة للحد من تفشي الإصابات بفيروس كورونا.

وتنطلق فعاليات البطولة هذا الموسم بعد ثلاثة أشهر ونصف الشهر من الموعد الذي كان مقررا لافتتاح الموسم قبل إلغاء هذه البداية في آذار/مارس الماضي بسبب أزمة تفشي كورونا.

ويبدو هذا الموسم مختلفا عن أي موسم سابق. وبالنسبة لفيتيل، قد يكون الموسم مختلفا أيضا حال كان هو الأخير له في عالم فورمولا-1.

ولم يجدد فريق فيراري عقد فيتيل الذي ينتهي بنهاية الموسم الحالي وهو السادس له مع فيراري منذ أن انتقل إليه قادما من ريد بول بعدما فاز مع ريد بول بلقب البطولة أربع مرات.

ولم يتفق فيتيل مع أي فريق على الانتقال إليه بعد انتهاء الموسم الحالي ما يعني أنه قد يودع عالم فورمولا-1 بنهاية الموسم الحالي.

ويتساءل البعض الآن عما إذا كان فيتيل يستطيع أن يودع الفريق الإيطالي بلقب جديد سيكون الأول له مع الفريق والخامس له في تاريخ البطولة والأول لفيراري منذ 2007.

وكان فيتيل أحرز ألقابه الأربعة السابقة مع فريق ريد بول في أربعة مواسم متتالية بين عامي 2010 و2013.

وذكر موقع “فورمولا-1” الإلكتروني: “نعلم الآن أن فيتيل سيترك الفريق. سيسعى لمغادرة الفريق بوضع قوي. سيسعى لأن يبرهن للفريق أنه ألقى بثقله على الحارس الخطأ” في إشارة إلى أن فيتيل سيسعى للفوز باللقب قبل رحيله عن الفريق ليبرهن على أن الفريق أخطأ عندما لم يجدد تعاقده معه.

وانتقل فيتيل إلى فيراري منذ 2015، وراود الأمل الجميع في أن يستأنف النجاح الذي حققه مواطنه الأسطورة مايكل شوماخر مع الفريق نفسه من قبل حيث سبق لشوماخر أن أحرز خمسة من ألقابه السبعة في بطولات العالم لفورمولا-1 مع فيراري.

ولكن فيتيل حقق الفوز في 14 سباقا فقط ببطولات فورمولا-1 على مدار المواسم الخمسة الماضية بينما سبفق له الفوز بألقاب 39 سباقا مع ريد بول وتورو روسو.

وشهد العام الأخير لفيتيل مع فريق ريد بول معاناته في مواجهة زميله بالفريق دانيال ريتشاردو حيث لم يحقق فيتيل لقب أي سباق في ذلك الموسم.

وخلال موسم 2019، خطف السائق الشاب تشارلز لوكلير زميله في فريق فيراري الأضواء منه ليضع فيراري آماله الرئيسية على السائق الشاب لوكلير.

ويرغب فيتيل بالتأكيد في عدم الرحيل عن صفوف فيراري بفشل جديد حيث يسعى لتصحيح بعض الأوضاع وتقديم بعض المنافسة القوية من خلال استعادة المستوى الذي كان عليه قبل عقد كامل.

وإذا فاز فيتيل بالسباقين المرتقبين في النمسا وربما بالسباق الإيطالي فإنه قد ينجح في المنافسة بقوة على اللقب في مواجهة فريق مرسيدس وسائقه البريطاني لويس هاميلتون علما بأن فيراري ينتظر الاحتفال في الموسم الحالي بخوض السباق رقم 1000 في تاريخ مشاركاته ببطولة العالم لفورمولا-1 حال إقامة السباق المحتمل في موجيلو بإيطاليا.

وخاض فيراري 991 سباقا على مدار تاريخه. وفي حالة اقتصر جدول البطولة هذا العام على ثمانية سباقات فإن السباق رقم 1000 سيقام في الموسم المقبل بينما يمكن أن يخوضه فيراري في الموسم الحالي حال زيادة عدد سباقات الموسم إلى تسعة على الأقل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق